ها هي المغامرة العميقة تطل علينا بشكلها القديم اللذي قد عهدناه في معظم سلسلة ماريو و أخوته بشكل مسطح أو كما يحلوا لمغروري اللغة الانجليزية تسميتها بلاتفورم. خلال لعبي لهذه اللعبة لم أستطع الحكم عليها بكلمة بلاتفورم و لكن بلا ملل كانت لدي الكلمة الأساسية التي طافت في أنحاء غرفتي الصغيرة المكونة من جهاز الحاسوب و مجموعة غير قابلة للإحصاء من باكوجان و العابه المثيرة للجدل.
من أفضل ما شاهدت في هذه الرائعة الفلاشية و اسمح لي بالمبالغة قليلاً و لكن كوني لا أمل من هذا الموضوع المتعلق بشكل خصوصي بالعالم المتكوّن من الوحوش الخضراء إسمح لي بإعلامك بخبر عاجل كما سأمنا تسميته في القنوات الفضائية المثيرة للإشمئزاز، هذه المرّة الخبر لا يتعلق بثورة و لا بثور و إنما بكمية لابأس منها من الوحوش الخضراء الضخمة و المفترسة اللتي لا تبحث سوى عن داني كي تقوم بالتهامه للانتقام من الشخص اللذي قد وضع بنفسه جميع قواعد اللعبة.

العاب باكوجان